الموقع حاليا متوقف عن المشاركة ومتاح للمشاهدة فقط ، للانتقال الى الموقع الجديد اضعط هنا‎
ملتقى الخطباء  
   

للتسجيل اضغط هـنـا


none   non
العودة   شبكـة ملتقى الخطبــاء > الملتقيات الحوارية > ملتقـى الخطبــــــــــــــــاء
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
الملاحظات

ملتقـى الخطبــــــــــــــــاء (ملتقى مخصص لحوارات الخطباء فيما يرتقي بخطبة الجمعة)
 

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

 
قديم 03-10-2014, 01:44 PM   #121
البليغ
صديق الخطباء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 10
معدل تقييم المستوى: 0
البليغ is on a distinguished road
افتراضي

ما شاء الله
فكرة رائعة
وكلمات موجزة وافية
بوركت الجهود.
البليغ غير متواجد حالياً  
قديم 03-11-2014, 11:26 AM   #122
زياد الريسي - مدير الإدارة العلمية
مدير الإدارة العلمية
عاشق الفردوس
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 1,233
معدل تقييم المستوى: 10
زياد الريسي - مدير الإدارة العلمية is on a distinguished road
افتراضي

وفيك بارك ربنا أخانا الفاضل البليغ ونتمنى فاعليتك وحضورك في هذا المنتدى المبارك والذي هو في الأصل منتداكم أنتم وكل فضل فيه وخير ونفع يعود إليكم أنتم، جزيت الجنة ورفقة الأنبياء والمرسلين.

شاكرين المرور ونرتقب مشاركاتكم الطيبة
__________________
يا معلِّم آدم وإبراهيم وداوود علمنا ويا مفهِّم سليمان فهمنا
زياد الريسي - مدير الإدارة العلمية غير متواجد حالياً  
قديم 04-27-2014, 02:49 PM   #123
مبارك الجزائري
خطيب
مبارك بن الخديم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 85
معدل تقييم المستوى: 81
مبارك الجزائري is on a distinguished road
افتراضي أكل أموال الناس بالباطل

أكل أموال الناس بالباطل
قال تَعَالَى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ }

قال ابن العربي رحمه الله: (يَعْنِي : بِمَا لَا يَحِلُّ شَرْعًا وَلَا يُفِيدُ مَقْصُودًا ؛ لِأَنَّ الشَّرْعَ نَهَى عَنْهُ ، وَمَنَعَ مِنْهُ ، وَحَرَّمَ تَعَاطِيَهُ ، كَالرِّبَا وَالْغَرَرِ وَنَحْوِهِمَا ، وَالْبَاطِلُ مَا لَا فَائِدَةَ فِيهِ ، فَفِي الْمَعْقُولِ هُوَ عِبَارَةٌ عَنْ الْمَعْدُومِ ، وَفِي الْمَشْرُوعِ عِبَارَةٌ عَمَّا لَا يُفِيدُ مَقْصُودًا.)اهـ
قال ابن تيمية رحمه الله: (وَالْأَصْلُ فِي ذَلِكَ أَنَّ اللَّهَ حَرَّمَ فِي كِتَابِهِ أَكْلَ أَمْوَالِنَا بَيْنَنَا بِالْبَاطِلِ، وَذَمَّ الْأَحْبَارَ وَالرُّهْبَانَ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ، وَذَمَّ الْيَهُودَ عَلَى أَخْذِ الرِّبَا وَقَدْ نُهُوا عَنْهُ، وَأَكْلِهِمْ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ، وَهَذَا يَعُمُّ كُلَّ مَا يُؤْكَلُ بِالْبَاطِلِ فِي الْمُعَاوَضَاتِ وَالتَّبَرُّعَاتِ، وَمَا يُؤْخَذُ بِغَيْرِ رِضَى الْمُسْتَحِقِّ وَالِاسْتِحْقَاقِ.)اهـ
وعن كعب بن عجرة رضي الله عنه قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا كعب بن عجرة إنه لا يدخل الجنة لحم ودم نبتا على سحت
النار أولى به
" رواه الترمذي وابن حبان في صحيحه في حديث
ولفظ الترمذي:
"يا كعب بن عجرة إنه لا يربو لحم نبت من سحت إلا كانت النار أولى به"صحيح الترغيب والترهيب
جاء في فيض القدير شرح الجامع الصغيرللمناوي: "هذا وعيد شديد يفيد أن أكل أموال الناس بالباطل من الكبائر."اهـ

قال خيثمة بن عبد الرحمن رحمه الله: كان يقال: "إن الشيطانَ يقولُ: ما غلبني عليه ابنُ آدمَ فلن يغلبَني على ثلاثٍ: أن يأخذَ مالاً مِن غيرِ حقِّه، وأن يمنعَه مِن حقه، وأن يضعَه في غيرِ حقِّه".
__________________
قال الشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله : ... وإن أخوف ما يخافه المشفقون على الإسلام ، جهل المسلمين لحقائقه وانصرافهم عن هدايته ، فإن هذا هو الذي يطمع الأعداء فيه وفيهم ، وما يطمع الجار الحاسد في الاستيلاء على كرائم جاره الميت إلا الوارث السفيه.
مبارك الجزائري غير متواجد حالياً  
قديم 04-28-2014, 09:34 AM   #124
زياد الريسي - مدير الإدارة العلمية
مدير الإدارة العلمية
عاشق الفردوس
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 1,233
معدل تقييم المستوى: 10
زياد الريسي - مدير الإدارة العلمية is on a distinguished road
افتراضي

إطلالة مشرفة وإضافة رائعة وتوضيح مهم شكر الله لك ما كتبت شيخ مبارك وبارك الله فيك وفي علمك وأهلك.

والحقيقة أنك غبت عنا كثيرا وليس هذا مما عهدنا عليك ولا مما عودتنا عليه لذا نأمل أن تكون هذه الكتابة منك هي الخطوة الأولى والمكِّفر لغيابك عنا هههه واعلم شيخنا الفاضل أن ثغرتك لا يمكن أن يسدها غيرك.

الشكر موصول لكل المعلقين والمشاركين.
__________________
يا معلِّم آدم وإبراهيم وداوود علمنا ويا مفهِّم سليمان فهمنا
زياد الريسي - مدير الإدارة العلمية غير متواجد حالياً  
قديم 04-28-2014, 04:00 PM   #125
مبارك الجزائري
خطيب
مبارك بن الخديم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 85
معدل تقييم المستوى: 81
مبارك الجزائري is on a distinguished road
افتراضي الحياء

جزاك الله خيرا على كرمك والحقيقة أني لست بشيخ
زَعَمَتْنِي شَيْخاً ولَسْتُ بِشَيْخٍ ... إنَّمَا الشَّيْخُ مَنْ يَدِبُّ دَبِيبَا
الحياء
قال تعالى: "يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَى ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ"
وقد فسر بعض السلف لباس التقوى: بالحياء.
قال الطبري رحمه الله: "وأولى الأقوال بالصحة في تأويل قوله:"ولباس التقوى"، استشعار النفوس تقوى الله، في الانتهاء عما نهى الله عنه من معاصيه، والعمل بما أمر به من طاعته ، وذلك يجمع الإيمان، والعمل الصالح، والحياء، وخشية الله، والسمتَ الحسن، لأن مَنْ اتقى الله كان به مؤمنًا، وبما أمره به عاملا ومنه خائفًا، وله مراقبًا، ومن أن يُرَى عند ما يكرهه من عباده مستحييًا. ومَنْ كان كذلك ظهرت آثار الخير فيه، فحسن سَمْته وهَدْيه، ورُئِيَتْ عليه بهجة الإيمان ونوره".اهـ
قال ابن القيم رحمه الله: "ثم تأمل هذا الخلق الذي خص به الإنسان دون جميع الحيوان؛ وهو خلق الحياء الذي هو من أفضل الأخلاق وأجلها وأعظمها قدرا وأكثرها نفعا؛ بل هو خاصة الإنسانية فمن لا حياء فيه ليس معه من الإنسانية إلا اللحم والدم وصورته الظاهرة، كما أنه ليس معه من الخير شيء، ولولا هذا الخلق لم يقر الضيف، ولم يوف بالوعد، ولم يؤد أمانة، ولم يقض لأحد حاجة، ولا تحرى الرجل الجميل فآثره والقبيح فتجنبه، ولا ستر له عورة، ولا امتنع من فاحشة، وكثير من الناس لولا الحياء الذي فيه لم يؤد شيئا من الأمور المفترضة عليه، ولم يرع لمخلوق حقا، ولم يصل له رحما، ولا بر له والدا؛ فإن الباعث على هذه الأفعال إما ديني وهو: رجاء عاقبتها الحميدة، وإما دنيوي علوي وهو: حياء فاعلها من الخلق وقد تبين أنه لولا الحياء إما من الخالق أو من الخلائق لم يفعلها صاحبها".
اهـ
وأعظم الحياءين وخيرهما الحياء من الله
قال عبيد بن عمير الليثي:" آثروا الحياء من الله على الحياء من الناس".
وفى صحيح البخاري عن ابن مسعود رضي الله عنه :" إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى : إذا لم تستح فاصنع ما شئت"
قال ابن القيم رحمه الله:" وفي هذا قولان:
أحدهما : أنه أمر تهديد ومعناه الخبر أي من لم يستح صنع ما شاء.
والثاني : أنه أمر إباحة أي انظر إلى الفعل الذي تريد أن تفعله فإن كان مما لا يستحيى منه فافعله والأول أصح وهو قول الأكثرين".اهـ

__________________
قال الشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله : ... وإن أخوف ما يخافه المشفقون على الإسلام ، جهل المسلمين لحقائقه وانصرافهم عن هدايته ، فإن هذا هو الذي يطمع الأعداء فيه وفيهم ، وما يطمع الجار الحاسد في الاستيلاء على كرائم جاره الميت إلا الوارث السفيه.
مبارك الجزائري غير متواجد حالياً  
قديم 05-03-2014, 01:22 PM   #126
مبارك الجزائري
خطيب
مبارك بن الخديم
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 85
معدل تقييم المستوى: 81
مبارك الجزائري is on a distinguished road
افتراضي ثلاث جمعن الإيمان

ثلاث جمعن الإيمان
قَالَ عَمَّارُ بنُ يَاسِرْ رَضِيَ الله عَنْهُ: (ثَلاثٌ مَنْ جَمَعَهُنَّ جَمَعَ الإيمَانَ : الإنْصَافُ مِنْ نَفْسِكَ ، وَبَذْلُ السَّلامِ لِلْعَالَمِ ، وَالإنْفَاقُ مِنَ الإقْتَارِ) .رواه البخاري معلقا

قال ابن بطال رحمه الله:
قال أبو الزناد : جمع عمار فى هذه الألفاظ الثلاث الخير كله؛

- لأنك إذا أنصفته من نفسك ، فقد بلغت الغاية بينك وبين خالقك ، وبينك وبين الناس ، ولم تضيع شيئًا .

- وبذل السلام هو كقوله ( صلى الله عليه وسلم ) :وتقرأ السلام على من عرفت ، ومن لم تعرف - ، وهذا حض على مكارم الأخلاق واستئلاف النفوس.

- والإنفاق من الإقتار هى الغاية فى الكرم ، وقد مدح الله مَنْ هذه صفته بقوله : ( وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ ) [ الحشر : 9 ] وهذا عام فى نفقة الرجل على أهله ، وفى كل نفقة هى طاعة لله تعالى ، ودل ذلك أن نفقة المعسر على أهله أعظم أجرًا من نفقة الموسر ، وهذا كله من كمال الإيمان
.اهـ
__________________
قال الشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله : ... وإن أخوف ما يخافه المشفقون على الإسلام ، جهل المسلمين لحقائقه وانصرافهم عن هدايته ، فإن هذا هو الذي يطمع الأعداء فيه وفيهم ، وما يطمع الجار الحاسد في الاستيلاء على كرائم جاره الميت إلا الوارث السفيه.
مبارك الجزائري غير متواجد حالياً  
قديم 04-21-2017, 11:23 AM   #127
بدر راشد الدوسري
خطيب جامع إبراهيم العريفي
إمام وخطيب جامع السويلم بالشفا حاليا
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 128
معدل تقييم المستوى: 93
بدر راشد الدوسري is on a distinguished road
افتراضي

عامل الناس بما تحب أن يعاملك الله به

أتريدُ يا عبد الله الرزق؟ وأن يعطيك الله؟ فبكل بساطة أنفق في وجوه الخير ينفق الله عليك، فقد روى أبو هريرة –رضي الله عنه- أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ¬–صلى الله عليه وسلم- قَالَ: (قَالَ اللَّهُ: أَنْفِقْ يَا ابْنَ آدَمَ أُنْفِقْ عَلَيْكَ) متفق عليه، فهذا وعد من الله عز وجل بِالْخُلْفِ لمن أنفق في وجوه الخير لقوله عز وجل وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفهُ.
أتريد عبد الله أن يرحمكَ الله عز وجل؟

فارحم الناس ولا تشقَ عليهم، فعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنهما قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ¬–صلى الله عليه وسلم-: (الرَّاحِمُونَ يَرْحَمُهُمْ الرَّحْمَنُ، ارْحَمُوا مَنْ فِي الأَرْضِ يَرْحَمْكُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ) رواه الترمذي.
وأما إذا قصدت إدخال الضرر عليهم بلا حق وشققت عليهم فسيشق الله عليك، والجزاء من جنس العمل، قال صلى الله عليه وسلم (مَنْ ضَارَّ أَضَرَّ اللَّهُ بِهِ، وَمَنْ شَاقَّ شَقَّ اللَّهُ عَلَيْهِ) رواه ابن ماجه والترمذي، فالذي ستعامل به الناس سيعاملك الله به، ولا يظلم ربك أحدا.
إذا مرت عليك أزمة ومشكلة وتريد أن تنكشف عنك، فيسر على معسر، فقد قال ¬–صلى الله عليه وسلم- (وَمَنْ يَسَّرَ عَلَى مُعْسِرٍ، يَسَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ) رواه مسلم.
وإذا أردت أن يسترك الله ولا يفضح عيبك، فاستر على الناس ولا تتبع عوراتهم، فقد قال صلى الله عليه وسلم (وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ)، وأما من تتبع عورات الناس كما يحدث من بعض الناس في تصوير أخطاء الغير بالفيديو دون علمهم ثم يقوموا نشرها عبر الانترنت ليشاهدها العامة، فهو نوع من تتبع العورات، وعاقبة ذلك وخيمة، فقد روى عبد اللهِ بْنُ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ صَعِدَ رَسُولُ اللَّهِ ¬–صلى الله عليه وسلم- الْمِنْبَرَ فَنَادَى بِصَوْتٍ رَفِيعٍ فَقَالَ: (يَا مَعْشَرَ مَنْ أَسْلَمَ بِلِسَانِهِ وَلَمْ يُفْضِ الإِيمَانُ إِلَى قَلْبِهِ، لا تُؤْذُوا الْمُسْلِمِينَ وَلا تُعَيِّرُوهُمْ، وَلا تَتَّبِعُوا عَوْرَاتِهِمْ، فَإِنَّهُ مَنْ تَتَبَّعَ عَوْرَةَ أَخِيهِ الْمُسْلِمِ، تَتَبَّعَ اللَّهُ عَوْرَتَهُ، وَمَنْ تَتَبَّعَ اللَّهُ عَوْرَتَهُ يَفْضَحْهُ وَلَوْ فِي جَوْفِ رَحْلِهِ) الترمذي.
أيها الموحد : أتريد من رب العالمين أن يعفو عنك ويصفح ويتجاوز عن ذنوبك؟
فاعف أنت عن الناس إذا أخطئوا عليك، قال تعالى وَلا يَأْتَلِ أُوْلُوا الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسَّعَةِ أَن يُؤْتُوا أُوْلِي الْقُرْبَى وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ 
وإذا أردت يا عبد الله العون من الله عز وجل فأعن مسلما على حوائجه، فقد قال ¬–صلى الله عليه وسلم- (وَاللَّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ).
هكذا يتعامل الله معنا بحسب تعاملنا مع الناس.
أيها الأخ المبارك أتريد أن يرد الله عن وجهك النار يوم القيامة؟
فرد عن أخيك الغيبة حين يغتابه الناس وأنت بينهم، فقد قال ¬–صلى الله عليه وسلم- (مَنْ رَدَّ عَنْ عِرْضِ أَخِيهِ رَدَّ اللَّهُ عَنْ وَجْهِهِ النَّارَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ) رواه الترمذي.
أتريد أن ينصرك الله في الدنيا والآخرة؟
فانصر أخاك بظهر الغيب ودافع عنه، فقد قال ¬–صلى الله عليه وسلم- (من نصر أخاه بظهر الغيب نصره الله في الدنيا والآخرة) رواه البيهقي وهو في صحيح الجامع .
وروى جَابِرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ وَأَبَو طَلْحَةَ بْنُ سَهْلٍ الأَنْصَارِيَّ أن رَسُولَ اللَّهِ ¬–صلى الله عليه وسلم- قال: (مَا مِنْ امْرِئٍ يَخْذُلُ امْرَأً مُسْلِمًا فِي مَوْضِعٍ تُنْتَهَكُ فِيهِ حُرْمَتُهُ وَيُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ إِلاَّ خَذَلَهُ اللَّهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ فِيهِ نُصْرَتَهُ وَمَا مِنْ امْرِئٍ يَنْصُرُ مُسْلِمًا فِي مَوْضِعٍ يُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ وَيُنْتَهَكُ فِيهِ مِنْ حُرْمَتِهِ إِلاَّ نَصَرَهُ اللَّهُ فِي مَوْطِنٍ يُحِبُّ نُصْرَتَهُ) رواه أحمد وأبو داود.
أتريد أن يثبت الله قدمك على الصراط حين تزل الأقدام؟
فامش في حاجة أخيك حتى تثبتها له، فقد قال ¬–صلى الله عليه وسلم- (ومن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام) صححه الألباني .
أتريد عبد الله أن يحبك الله عز وجل؟
فأحب عباد الله الصالحين ورافقهم وزرهم وأحسن صحبتهم، فقد قال ¬–صلى الله عليه وسلم- (قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ: وَجَبَتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَحَابِّينَ فِيَّ وَالْمُتَجَالِسِينَ فِيَّ وَالْمُتَزَاوِرِينَ فِيَّ وَالْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ) رواه أحمد.
أتريد أن يفسح الله لك ويوسع لك في الجنة؟
فافسح لغيرك المجلس حين يريد الجلوس، قال الله عز وجل يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قِيلَ لَكُمْ تَفَسَّحُوا فِي الْمَجَالِسِ فَافْسَحُوا يَفْسَحِ اللَّهُ لَكُمْ وَإِذَا قِيلَ انشُزُوا فَانشُزُوا يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ.
فالذي ستعامل به الناس سيعاملك الله به، فعامل الناس بما تحب أن يعاملك الله به، تكن من المفلحين.
أسأل الله أن أيعننا على فعل الخيبرات وترك المنكرات وحب المساكين اللهم عاملنا بعفوك ورحمتك يارب العالمين
بدر راشد الدوسري غير متواجد حالياً  
قديم 04-21-2017, 11:25 AM   #128
بدر راشد الدوسري
خطيب جامع إبراهيم العريفي
إمام وخطيب جامع السويلم بالشفا حاليا
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 128
معدل تقييم المستوى: 93
بدر راشد الدوسري is on a distinguished road
افتراضي

بانتظار دماء جديدة تثري هذا الموضوع
بدر راشد الدوسري غير متواجد حالياً  
 



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 0 والزوار 3)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مختصر صفة صلاة النبي ..الإمام عبد العزيز بن باز - رحمه الله تعالى- علي الفضلي الراصد الإعلامي للـصـوتـيات 0 03-06-2016 10:30 AM
قصيدة الإمام الصنعاني إلى الإمام محمد بن عبد الوهاب احمد ابوبكر الراصد الإعلامي للـصـوتـيات 0 02-09-2014 05:02 PM
فضل الذكر وأهميته في العشر، وبعض أحكام صلاة العيد. عبد الله بن علي الطريف ملتقـى خـطــبة الأسبــوع 0 10-09-2013 07:14 PM
دعوة للمحافظة على صلاة القيام.. دراسة ألمانية: صلاة الليل تؤخر الشيخوخة احمد ابوبكر الراصد الإعلامي للأخبــــار 0 10-15-2012 11:27 AM
نعم للخطب القصيرة ...لا ل"التطويل الممل" أحمد الزهراني ملتقـى الخطبــــــــــــــــاء 4 03-01-2010 02:14 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 03:33 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.
 

vBulletin Optimisation by vB Optimise.